BLOGGER TEMPLATES AND TWITTER BACKGROUNDS





http://100posts2.blogspot.com/2012/08/blog-post_7351.html
 في ذكري محمد محمود ..لن ننسي !



لما تفرح  افرح فرح طفولي ملون 
ولما تزعل ازعل زعل ابيض شفاف

لما تفرح افرح اوي
ولما تزعل ازعل جدا

وروح ف كل شعور و احساس لاخرة 
وحسه اوي بزمه 
عوم ف الحاله الشعورية لغاية اعماق نفسك
عشان تتولد من جديد في كل مره 

اتعلمت معاك ابطل اخاف من اللي جاي
وابقي بصه تحت رجلي 
فرحانه بالنهارده
مش شايله هم زعل بكره
مع اني عارفه ان بعد كل نوبة فرح كبيرة ملونه
بتيجي نوبة زعل مغيمه

ولان الاحتمالات الوحشه كتير 
قررت ابقي تافهه 
اركز ع الحاجات المنمنمه 
واسيب نفسي استسلم بالتصوير البطيئ للسعاده

بتولد بالحب من جديد 
وبحاول شوية بشوية اخرج من شرنقتي
اكيد هخاف لحظة الخروج
بس مستمتعه بالمغامره

ابتدت تطلعلي جناحاتي الصغيرة تاني
لسه غير صالحه للرفرفه
بس مع الحب هتكبر
وف يوم اكيد هسيب نفسي انطلق

ولاني فكرت عكس تفكيري القديم
كنت خايفه اسيب نفسي احبك اوي
وتخذلني و تمشي واقع واتكسر

بس دلوقتي مع احتمال انك ممكن تمشي
 قررت اسيب نفسي اوي واحبك لابعد الحدود
حتي لو هقع واتكسر مليون حته
واعيش انهارده مبسوطه 
حتي لو بكرة مش جاي فوشيا اكيد ..!


“واعرف ان رحيلك محتوم
كما حبك محتوم
واعرف انني ذات ليلة سابكي طويلا
بقدر ما اضحك الان
وان سعادتي اليوم هي حزني الاتي
ولكني افضل الرقص على حد شفرتك
على النوم الرتيب كمومياء
ترقد في صندوقها عصورا بلا حركة” 
― غادة السمان


العنوان من كتاب اما هذه فرقصتي انا :)