كل يوم بفقد اسباب شغفي للحياة اكتر..
في محاوله مع صديق لتذكر كيف كان البوح
ابدا في الحكي بحاجات عادية..الروتين المستمر حتي في وقت الفراغ
احاول ان اقترب من الوجع
اقوله :"ان بعد لما يحيي مشي بقي الوجع فوق الاحتمال.."
يقوللي:" اولا يحيي ربنا يرحمه..ديما قوليها كده
واسمها يحيي توفي ..صعبه انا عارف يا هند ..بس لازم تتقال كده دي الحقيقه.".
استأذنه..واروح الحمام افضي مخزون العياط اللي عندي عشان اعرف اخزن تاني..
وبعد فشل المحاوله عاهدت نفسي ان لا ابوح لا اي حد باي شئ ..

لان ببساطه اللي هيحس وجعك هيطبطب عليك من غير ما يهتم يعرف السبب..
يارب ماتبعتليش حد ياخد باله مني..خد بالك مني انت يارب
يارب ماتبعتليش حد يطبطب عليا..طبطب انت عليا يارب
يارب خليك حنين عليا وعلي يحيي ..